منتدى ثقافة الجالية التشادية بالمملكة العربية السعودية
مرحبا بك عزيزي الزائر ويسعدنا جدا انضمامك الى منتدى كل التشاديين كما يسعدنا ان نتشرف بوضع بصمات تذكارية في المنتدى من مشاركات ومواضيع جميلة.

المدير العام
حبيب على الله

منتدى ثقافة الجالية التشادية بالمملكة العربية السعودية

فاهلا وسهلا بك يا زائر في منتدى ..... كل التشاديين
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
يسعدنا ويشرفنا انضمامك الينا ولو كنت راغبا فنحن بحاجة الى مشرفين لهذا المنتدى

شاطر | 
 

 ((نشأة امبراطورية كانم))

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

الدولة : تشاد
وسام :


عدد المساهمات : 99
نقاط : 291
تاريخ التسجيل : 20/01/2012
العمر : 37

مُساهمةموضوع: ((نشأة امبراطورية كانم))    الخميس مايو 03, 2012 1:41 pm

قامت امبراطورية كانم فيما عرف في التاريخ القديم بالسودان الاوسط الذي هو جزء من اقليم السودان الغربي , او غرب افريقية , وعرف ايضا بافريقية جنوب الصحراء وهذه كلها اصطلاحات وتسميات اطلقعا الكتاب العرب واستعملوها , واستعملها الكتاب الاوربيون وحدود هذه المطقة تبدأ من بحيرة ((تشاد)) الى ساحل المحيط الاطلسي غربا , والى بلاد الحبشة شرقا , وتشغل هذه المساحة اراضي السفانا التي مع منطقة الغابات الاستوائية الوسطى .

واطلق العرب كلمة (السودان) وارادوا بها اصحاب البشرة السوداء بصفة عامة , وشمل هذا المصطلح جغرافيا ما عرف لدى المؤرخين باسم الحزام السوداني الممتد من قلب القارة الافريقية من الشرق الى الغرب , ولكن هذا المصطلح كما عناه العرب -يكاد ينصب على سكان غرب افريقية لان العرب اطلقوا على اصحبا البشرة السوداء اوصافا اخرى في غير هذا الجزء من القارة . فالاصطخري مثلا يصف السودان بان سكانها ليسوا بنوبة ولا بزنج ولا بحبشة ولا من البجة , الا انهم اشد سواداً من الجميع واصفى .
ويصف ابو الفداء التكاررة - وهم جنس من سكان غرب افريقية - بقوله: (انهم اشبه بالزنوج ) وكذلك فعل ياقوت الحموي وغيرهما .
اما النوبة والحبشة فهما تسميتان اطلقهما العرب على سكان حنوب مصر , وشمال جمهورية السودان وعلى سكان الحبشة . اما العناصر السوداء الاخرى المقيمة في الجهات الافريقية الاخر فقد ميزها العرب باسماء اخرى مثل (الزنج) سكان جنوب شرق الحبشة وبعض سواحل افريقية الشرقية , ونسبوا غرب المحيط الهندي اليهم فقالوا عنه : ((بحر الزنج)) وهو الجزء الغربي من المحيط الهندي .

--------------------------------------------------------------

ومهد امبارطورية كانم هو المنطقة الواقعة الى الشرق من بحيرة تشاد , ثم توسعت الدولة حتى صارت تسيطر على جميع الاراضي الواقعة الى الغرب والشمال من البحيرة , واصبحت البحيرة نفسها تتوسط قلب الامبراطورية , وموقع هذه الامبراطورية هام , لانه ملتقى دروب القوافل التجارية المارة عبر افريقية , مما جعل لدولة كانم منطقة نشاط وحياة فضلا عن ان منطقة بحيرة تشاد منطقة خصبة اجتذبت اليها الكثير من العناصر القوية .
ثم ان طبيعة المطقة من حيث خلوها من العوائق الطبيعية ادى الى تيسير النقله منها واليها فاسقرت تلك الجماعات القبلية واشتلغت بالزراعة والحراثة والرعي ثم احترفة التجارة .
ولما انتشرت تلك القباىل العربية حول شواطئ بحيرة تشاد واستقرت فيها , امتزج بعضها ببعض بما فيها القباىل العربية الوافد الى البلاد لطلب الرزق والتجارة او لنشر الثقافة الاسلامية . بل ان بعض القبائل العربية قدمت الى كانم فارت من سطوة الدولة العباسية , مثل الذي حدث مع الامويين حينما سقطت دولتهم , فوجد اولئك الفارين في بلاد كانم موطنا حصينا لهم يعيشون فيه بعيدا عن بطش الدولية العباسية فنعموا بالامن والامان ونشرو دين الله الحنيف بين اهل البلاد . هذا الاضافة الى القبائل العربية من جهينة وجذام والراشد والحيماد وغيرهم من القبائل التي احترفت الرعي .
وقد ادى اختلاط العرب والبربر والطوارق بالسكان الاصليين في تلك البلاد الى ضعف الصفات الزنجية وبخاصة في لون البشرة , فلم يعد هناك جنس نقي محتفظ بصفاته الاصيلة بل وجد خليط من هذه الاجناس وظهر شعب عربي اسلامي الدين والتطلع والمصير افريقي التربة واالوجود , الى جانب اللغة العربية التي اصبحت لهم لغة دين وتخاطب .
وبمجيء الاسلام الى بلاد كانم واعتناق اهلها اياه قامت دعائم دولتهم , وعندما تبلورت الثقافة الاسلامية لدى الحكام صارت لهم ادارة وقوانين وتشريعات وجيوش منظمة , فاتسعت رقعة دولتهم حتى شملت اقليم السودان الاوسط فامتدت شرقا حتى حدود بلاد النوبة التابعة (لملك مصر) , وشمالا الى فزان وزويلة جنوب ليبيا , وغربا الى دولة سنقي الاسلامية . وجاء عند العمري : ان حدود بلاد كانم تبدأ من بلدة (زلا) جنوب ليبيا من جهة مصر وتنتهي حدودها ببلدة كاكا وبينمها ثلاثة اشهر تقريبا وتحدها دنقلة من الشرق , وتقع مملكة افريقية شمالها , ويوجد في الجنوب كفار السودان .
وجاء عن ابن خلدون ان بلاد الزغاووة تتصل بارض النوبة وان هذه البلاد تتبع ملك الكانم , وهذا يؤيد قول العمري وغيرها من المؤرحين الذين تناولو اخبار هذه الامبراطوري ة , والذين ذكروا انها كانت تحد ملك مصر من الجهة الغربية . ........

وعاصمة امبراطورية كانم هي مدينة ((جيمي)) او ((انجيمي)) وتقع شمال شرق بحيرة تشاد, في اقليم كوار, وهي العاصمة التي شيدها ملوك الاسرة التي تنتسب الى سيف بن ذي يزن , والتي عرفت بالاسرة السيفية , وهي اول عاصمة تشيد بعد اعتناق ملوك كانم للاسلام , وكانت لهم عاصمة من قبل تسمى ((البلماء)) وهي ايضا تقع في اقليم ((كوار او كاوار)).
يقول ياقوت الحموي : كاوار ناحية واسعة جنوب فزان , بها مدن كثيرة , فيها قصر ام عيسى, وابو البلماء والبلاس , واكبر مدنه ابو البلماء , والوان اهلها صفر يلبسون ثياب الصوف وفي بلادهم اسواق ومياه جارية ونخل كثير .وبلاد كانم تقوم عليها جمهورية (تشاد) الحديثة وتحدها من الشمال ليبيا ومن الشرق جمهورية السودان , ومن الغرب جهوريتا النيجر ونيجريا ومن الجنوب جمهورية الكمرون وافريقيا الوسطى . وتبلغ مساحتها الحلية نصف مساحة جمهورية السودان .
يدذر المؤرخون العرب وغيرهم بان كانم استمدت اسمها من اسم القبائل التي كانت تقطن تلك المنطقة , وهي قبائل الكانمبو ,الكانوري, الكوري , ومازالت تلك القبال تمثل العناصر التي تتكون منها الدولة , وقد ورد كثيرا لفظ بلاد ((الكانم)) ومملكة الكانم , كما قيل ايضا صاحاب __ الكانم وهذه الالفاظ والتسميات وردت في الكتابات العربية التاريخية القديمة .
على ان مدلول هذه الالفاظ لم يقتصر على الاشارة الى القبائل المشهورة بهذه الاسماء فقط , بل اصبح يطلق على المواضع والمناطق التي تقيم بها تلك القبائل , فقد اشار اليعقوبي الى ((كانم)) باعتبارها موضعا او مكانا . وكذلك ورد ذكرها بهذا المعنى في كتابات ياقوت الحموي حين تحدث عن اقليم كانم وموقعه .
ولعل ابن سعيد المغربي من اوائل الكتاب العرب الذين تحدثوا بشيء من التفصل عن كانم من حيث دلالتها على اقليم او مكان , ومن حيث موقعها الحقيقي في القارة الافريقية .
وجاء اختيار عنوان هذا البحث : (( الثقافة الاسلامية في تشاد في العصر الذهبي لامبراطورية كانم)) على اساس المدلول الاصلي لكلمة كانم , فالقبائل التي اطلقت عليها هذه التسمية وهي قبائل الكانمبو والكانوري والكوري هي صاحبة الفضل في اققامة الدولة كما ان الاسرة الحاكمة التي انتسبت الى سيف بن ذي يزن هي التي اقامت هذه الدول وظلت تحكم حتى قرب منتصف القرن التاسع عشر الميلادي , كما ان خلفائها من اسرة الشيخ محمد الامين الكانمي , وهي الذين عرفوا بشيوخ كانم وشيوخ برو-- ظلوا يحكمون من اقليم البرنوا حتى زالت دولتهم في غمرة الاستعمار الاوربي الحديث .
وتاريخ امبراطورية كانم هام من عدة جوانب , اهمها: انها دولة اسلامية كبرى في اطار اقليم غرب افريقية , بعبء نشر الاسلام في القارة والحفاظ على ثقافته مدى تسعة قرون من الزمان, وممايزيد من اهمية تاريخ امبراطورية كانم الاسلامية الافريقية انها لم تبلغ ما بلغت من قوة وعظمة وعمر طويل الا بعد ان صارة دولة اسلامية ,فقد اضحى الدين الاسلامي بثقافته الراقية عصب قوتها الروحية والمادية كما اضحت اللغة العربية هي اللغة الرسمية في شتى مناحي الحياة , من نظم الحكم والادارة والاقتصاد والثقافة والعلوم والفنون .
وقد اصاب بعض المنصفين من كتاب الغرب حين قال : بالاسلام يبدأ العصر التاريخي لافريقية السوداء والمقصود لافريقية الوقعة جنوب الصحراء الكبرى .
ودولة كانم الاسلامية مشهورة في التاريخ بكثر ما خلفلت للمكتبة العربية من مصنفات في شتى العلوم الاسلامية . وعلى الرغم من فقدان وضياع معظم تلك المصنفات جراء الحروب الداخلية , ومن تاثير الصراع القومي الافريقي ضد الاستعمار الاوربي .
الا ان ما نجا من هذه المصنفات العربية يفوق ما خلفته الدول الاسلامية الافريقية الاخرى مثل غانا وسنغي . ويقول كافور : عندما جاء الاستعمار الاوربي الى غرب افريقية في القرن التاسع عشر , كان المثقفون الافريقيون يكتبون ويقرأون باللغة العربية وكانت جميع المدونات والسجلات التاريخية مكتوبة باللغة العربية .
فقد ظهرت امبراطورية كانم في الخريطة القطالونية (وهي محفوظة . بمكتبة ((استنس)) بمدينة مودينا بايطاليا صورت في القرن الخامس عشر الميلادي) وعليها صورة ملك اورجانا وهو ماي (سلطان) كانم, حيث ان سلاطين الدولة . في العصور الوسطى عرواف بالمايات (اي السلاطين في لغة اهل البلاد) وعرفو في اواخر اعهدهم بالشيوخ , وكان اخرهم الشيخ محمد الامين الكانمي وبناءه الذين حكموا وحكم احفادهم حتى دخول الاستعمار الاوربي الذي فرق الامبراطورية وقضى على مجدها .
من اجل هذا علق صاحب كتاب الفتاش : القاضي محمود كعت , وذكر عن دولة كانم والبرنوا قائلا: ان صاحب الكانم والبرنو هو احد سلاطين الدنيا الاربعة العظام , وعبارته سلاطين الدينا الاربعة العظام تعني سلطان بغداد وسلطان مصر وسلطان كانم وسلطان مل , اي مالي .
وان سلطان كانم كان مبسوط على اقاليم باغرمي ووداي وبرنو : كذلك وصلت شهرة كانم الى المدارس الاوربية فظهرت في الخرائط الاولى التي صدرت في اوربا خلال العصور الوسطى , عن مدرسة ميورقة لرسم الخرائط , وظهرت ايضاً في خريطة دلكرت عام 1339م .



المراجع :-

المرجع الاساسي الذي اعتمد عليه بعد الله كتاب امبراطورية البرنو الاسلامية . ابراهيم طرخان
القرناطي . كتاب تحفة الالباب .
ابوالفداء : كتاب تقويم البلدان .
الاصطخري : كتاب المسالك والممالك
كتاب: العمري (مسالك الابصار) , (التعريف بالمصطلح الشريف)
كتاب: ياقوت الحموي (معجم البلدان) , (تقويم البلدان)
كتاب: القلقشندي (صبح الاعشى)
كتاب: اليعقوبي (تاريخ اليعقوبي )
كتاب: ابن سعيد المغربي (بسط الارض في الطول والعرض )
gouile, A:lislam sans lerique occidentale francaise,p.50 paris1952
okafor, a: history of west afeica, london 1953. gouile, l islam dans l afrique p 45.

الشكر موصول الى اخونا في اتمام هذا البحث المفيد عن اهم تاريخ بلدنا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
((نشأة امبراطورية كانم))
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ثقافة الجالية التشادية بالمملكة العربية السعودية :: تشاد-
انتقل الى: